أمر معالي وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل كل الأمانات والبلديات بتكثيف أعمال الرصد الميدانية في الأسواق والمجمعات التجارية وكافة المؤسسات الغذائية وما يرتبط بالصحة العامة ، حفاظا على الصحة. وسلامة المستهلكين وتأكيد التزامهم بالاحتياطات الوقائية بمناسبة شهر رمضان المقبل.
وأكد معاليه على الأمانات والبلديات فرض معاقبات قصوى على المخالفين على حسب لائحة الغرامات والعقوبات على مخالفات البلدية للشروط الصحية المنظمة لنشاط المؤسسات الغذائية.
واشتملت التوجيهات التأكيد على القائمين بأعمال الرصد الصحية في الأمانات والبلديات لتعزيز وتقوية التفتيش الصحية على كل المرافق والأنشطة المخصصة ، من أجل ضمان امتثالهم للإرشادات والتدابير الاحترازية للوقاية من فيروس متلازمة الشرق الاوسط كورونا المستجد.
وكانت الوزارة قد صرحت تعليق خدمة البوفيه في المطاعم خلال شهر رمضان المبارك وتكثيف جولات الرصد للفرق الميدانية من أجل التأكد من الالتزام بالإجراءات الاحترازية وتنفيذ البروتوكولات ورصد الإنتهاكات في الحدائق. الوقف الحضري. وأيضا منع طاولات الطعام في الأحياء ، وأيضا الإذن للمحلات التجارية في مؤسسات التسوق والمولات بالعمل 24 ساعة في اليوم لتخفيض كثافة المتسوقين في أوقات الذروة.
تدوم وزارة الشؤون البلدية والقروية ووزراء الإسكان والمقاطعات حملة توعية تطالب المواطنين بتنفيذ عمليات شراء آمنة باتباع التعليمات الصادرة عنهم ومن الجهات ذات العلاقة ، والتيقن من تطبيق مؤسسات التسوق للمتطلبات الصحية التي اشتمل الأمان ، الحفاظ على الصحة العامة. وعدم تداوُل الفيروس بداخل مساعيها المتواصلة لمكافحة جائحة متلازمة الشرق الاوسط كورونا.
كما طلبت الوزارة من المتسوقين تعيين أقل الأوقات ازدحامًا خلال الشهر الكريم ، حرصًا على صحة وسلامة الجميع ، والتحقيق في التسوق الآمن في ظل مشكلة فيروس متلازمة الشرق الاوسط كورونا التي تعاني منها كل بلدان العالم.
ووجهت الوزارة كل المواطنين إلى الإبلاغ بحوالي عاجل عن أي إبلاغ أو انتهاك للشروط والبروتوكولات الصحية في المتاجر ، إلى الرقم 940.

الوزير الحقيل يأمر بتكثيف أعمال المراقبة الميدانية في الأسواق والمراكز التجارية والمؤسسات الغذائية

#الوزير #الحقيل #يُرسِل #بتكثيف #أعمال #التفتيش #الميدانية #على #الأسواق #والمولات #والمنشآت #الغذائية